كلية الدراسات العليا

المزيد ...

حول كلية الدراسات العليا

تم إنشاء كلية الدراسات العليا بجامعة الزيتونة 25/5/ 2016 بناء على قرار وزاري هادفة إلى تطوير وتسهيل رعاية برامج الدراسات العليا بالجامعة وتنفيذ سياستها تحقيقاً لرؤيتها بأن تكون متميزة محلياّ و إقليمياّ و عالمياّ.

يوجد بالكلية  أعضاء هيئة تدريس قارين مؤهلين علمياً وتربوياً وأكاديمياً للقيام بتدريس مقررات برنامج الدراسات العليا ،ويتم الاستعانة بأعضاء هيئة تدريس من الأقسام العلمية المناظرة في كليات الجامعة ،كما يتم الاستعانة - أحيانا - بأعضاء هيئة تدريس من خارج الجامعة على سبيل التعاون حسب المادة 151من اللائحة 501 . يوجد بكلية الدراسات العليا ما يزيد على 400  طالب في المرحلة التمهيدية وكتابة الرسالة  وما يزيد على  50 خريج الذين ناقشوا رسائل الماجستير بالكلية ً.

حقائق حول كلية الدراسات العليا

تفتخر كلية الدراسات العليابما تقدمه للمجتمع والعالم

400+

عدد الطلبة

10+

برنامج الماجستير

40+

الخريجون

15+

هيئة التدريس

من يعمل بـكلية الدراسات العليا

people
د. سالم أحمد محمد عبدالله
كلية الدراسات العليا - جامعة الزيتونة
people
د. سلامة الشارف سالم العباني
كلية الدراسات العليا - جامعة الزيتونة

المجلات العلمية

بعض المنشورات التي تم نشرها في كلية الدراسات العليا

منشورات مختارة

بعض المنشورات التي تم نشرها في كلية الدراسات العليا

تعبيرات الوجه في القرآن الكريم دراسة دلالية

تؤدي تعبيرات الوجه دوراًمهما في عملية التواصل فهي تنقل ما يريد المرسل توصيله من أحوال نفسية
إبراهيم محمد عبدالله مفتاح, (5-2016)

النص المفهوم والمصطلح وعلاقته بالجملة

يبرز هذا البحث التعريفات المتعددة للنص وعلاقة النص بالجملة
إبراهيم محمد عبدالله مفتاح, (3-2010)

HUMAN RESOURCES IN RELATION OF FDI: AN EMPIRICAL STUDY ON LIBYAN BUSINESS ENVIRONMENT

The availability of human resources both in terms of quantity and quality is a prerequisite for the success of any investment programme. An increase in the population will lead to the expansion of the market which should lead to more investment or the expansion of the already existing investment programmes. In addition, improvements in skill levels will lead to the improvement of the quality and quantity of production. The paper aims to examine whether or not human resources in Libya is appropriate to attract foreign companies, particularly in the non-hydrocarbon sectors. Paper method used is based on qualitative research through two methods of data collection. A survey which was conducted by using a questionnaire with representatives of the foreign and joint companies in order to discover their opinions in relation to human resources in Libya. A structured interview technique was also used to gauge the opinions of the senior Libyan officials, whose jobs were related to Foreign Direct Investment (FDI) operations, with the objective of establishing the most important challenges facing the public administration in order to improve the business environment. The study reveals that despite the numerous obstacles and shortcomings associated with human resources in Libya, it is relatively favourable for attracting FDI to the non-oil sectors. It also shows that the majority of the companies’ representatives appear to be satisfied with the quality of human resources in terms of technical know-how, language and team-work. Furthermore, it discovered that foreign and joint companies face difficulties associated with employment particularly in relation to the laws which curtail the import of foreign labour, which is necessary as the supply of local skilled labour is inadequate.
سالم أحمد عبدالله, (4-2014)
staff photo

د. إبراهيم محمد عبدالله مفتاح

إبراهيم العلاقي هو احد اعضاء هيئة التدريس بقسم اللغة العربية بكلية كلية الدراسات العليا. يعمل السيد إبراهيم العلاقي بجامعة الزيتونة كـأستاذ مشارك منذ 2018-07-01 وله العديد من المنشورات العلمية في مجال تخصصه